دراسة تظهر انحياز وسائل إعلام فلسطينية لطرف ضد طرف آخر

 

الخليل

 

اوسلو - الصفصاف : جرت دراسة مسحية أجراها مجموعة من الإعلاميين ان هناك انحيازا كبير في غالبية وسائل الإعلام العاملة في الساحة الفلسطينية نحو الأطراف الواقفة خلف الإضراب مما يعزز البعد عن الموضوعية والحيادية.

 

وحسب رصد لمدة اسبوع للصحف الثلاثة القدس والايام والحياة فقد اظهر وقوف الصحف الثلاثة نحو وجهة نظر فتح في الإضراب فيما اظهر المسح ان صحيفة القدس وعلى غير عادتها اظهرت انحيازا اكثر من صحيفة الحياة المحسوبة على تيار الرئاسة.

 

ولفت المسح الى ان صحيفة الايام اعطت لفتح مساحة 90 بالمائة من صفحاتها في مجال الأخبار و 100 بالمائة في مجال المقالات   في حين اعطت القدس 70 بالمائة من صفحاتها في مجال الاخبار لتيار فتح ومن يسانده مقابل 30 بالمائة للطرف الثاني اما في مجال الاخبار فقد اعطت القدس 85 بالمائة لتيار فتح وانصاره.اما صحيفة الحياة فقد منحت حركة حماس 35 بالمائة مقابل 65 بالمائة لفتح.

 

ولفت المسح الى ان موقع معا الالكتروني فسح مجالا واسعا لوجهة نظر فتح ومن يساندها بنسبة وصلت الى 65 بالمائة وفيما اعطى موقع شبكة فلسطين الاخبارية فتح 60 بالمائة اما موقع دنيا الوطن فاعطى فتح 70 بالمائة اما الشبكة الاعلامية الفلسطينية فقد اعطت مجالا   يصل الى 55 بالمائة لصالح وجهة نظر حماس والحكومة مقابل 45 بالمائة لفتح.اما موقع فلسطين اليوم فقد اعطى مجالا لوجهة نظر الاضراب تزيد قليلا عن وجهة نظر الحكومة وحماس بنسبة تصل الى 55 بالمائة.

 

www.safsaf.org