"إن شاء الله" رؤية فلسطينية بعيون سويدية

يعرض دونالد بوسترم في كتابه الجديد "إن شاء الله" مع مجموعة من الكتاب والمسؤولين خلال 400 صفحة الصراع الفلسطيني الإسرائيلي برؤية سويدية شهدت بنفسها أحداث الانتفاضة. واستلهم الكاتب عنوان كتابه من فلسطيني يمتطي جواده رافعا العلم الفلسطيني وهو يقول "إن شاء الله ستقوم الدولة الفلسطينية".

واشتمل الكتاب الذي ترجمته أمل عطا الكسواني مجموعة من المقالات لكتاب ومسؤولين سويديين عايشوا الأحداث وهم:

لاش بوسترم: وهو صحفي ومراسل لكبريات الصحف السويدية "أخبار اليوم" في الشرق الأوسط.

كورديليا ادفاردسن: مراسلة لصحيفة "سفنسكا داغ بلادت " في شؤون الشرق الأوسط وصاحبة كتاب "الطفل الملسوع يجتذب إلى النار " الحاصل على جائزة نادي الصحافة السويدي 2002.

بار جارتن: عضو برلمان في الاتحاد الأوروبي ومؤلف عدة كتب عن الشرق الأوسط.

يان غيبو : صحفي وكاتب مستقل احد أهم المحررين لمجلة الجبه الفلسطينية وله برامج تلفزيونية ويترأس نادي الصحافة منذ عام 2000.

توماس همارياي : سكرتير عام مركز "اولف بالمو الدولي" عمل سابقا سكرتير عام لمنظمة حقوق الطفل ومنظمة العفو الدولية السويديتين.

بار يونسن : مراسل لكبريات الصحف اليومية السويدية وكتب عن الصراع الفلسطيني الاسرائيلي منذ 1969 .

بيتر لوفغرين: صحفي يعتمد في عمله الفلم الوثائقي كان مراسل التلفزيون السويدي في الشرق الأوسط.

لينا لونكفيست: صحفية ناشطة منذ عقدين في قضايا الشرق الأوسط مختصة بقضايا حقوق الانسان المسيحي.

بنغت نلسون: صحفي وكاتب ذو اهتمام خاص بمنطقة الشرق الأوسط وافريقيا ساهم في إعداد برامج تلفزيونية وأفلام وثائقية وكتب ودراسات وروايات تدور أحداثها في الشرق الأوسط.

بوران روسنباري: صحفي وكاتب من كتبه "البلد المفقود" عوضا عن "البلد الموعود " أو ارض الميعاد.

سيبو سينما: صحفي ومنتج وهو ناشط نقابي عمل كصحفي مستقل في رحلاته إلى المنطقة.

سسيليا اودين: صحفية إذاعية ومراسلة للإذاعة السويدية وتشرف على برنامج إذاعي أسبوعي.

في الكتاب هناك 19 رؤية للصراع الفلسطيني الإسرائيلي بعيون سويدية تصور المأساة التي يعيشها هذا الشعب في ظل الاحتلال بالكلمة والصورة. ونقلت المترجمة أمل الكسواني بالاتفاق مع المؤلف الرئيس الصورة كما وردت من مصدرها دون أية إضافة .

www.safsaf.org