محطة فوكس الأمريكية العالمية (Fox News)

 

تجري لقاء مع الحاخام يسرويل ويس Yisroel Weiss

 

بالأمكان مشاهدة هذا اللقاء باللغة الأنجليزية خلال الرابط أسفل المقابلة المترجمة

 

رابط اللقاء لمن أراد مشاهدته :

 

 (( إضغط هنا ))

 

kilkk her for se intervjuet med  Yisroel Weiss

 

 

الكاتب محطة فوكس نيوز

 

بتاريخ

 

 08/07/2006

 

محطة فوكس نيوز

 

أجرى نيل كافوتو NeilCavuto : مقابلة لعلها أهم مقابلة تجرى هذه الأيام،

لأنها سفهت بشكل واضح وبعبارات صريحة تلك الكذبة الشيطانية التي خدعت ذوي النوايا الحسنة

حول العالم وأقنعتهم بدعم هذا الشيء الشرير والبغيض الذي يسمي نفسه "الدولة اليهودية".

الحاخام يسرويل ويس Yisroel Weiss من جماعة اليهود المتحدون ضد الصهيونية يقول لكافوتو

Cavuto وللعالم أن إسرائيل أفسدت كل شيء على الناس جميعاً- اليهود منهم وغير اليهود.

 

اللقاء :

 

الحاخام ويس Weiss: هذه وجهة نظر متفق عليها عبر المائة سنة الماضية، أي منذ أن قامت

الحركة الصهيونية بخلق مفهوم أو فكرة تحويل اليهودية من ديانة روحية إلى شيء مادي ذو هدف

قومي للحصول على قطعة أرض، وجميع المراجع قالت أن هذا الأمر يتناقض مع ما تدعو إليه

الديانة اليهودية- وهو أمر محرم قطعاً في التوراة لأننا منفيون بأمر من الله.

 

كافوتو : ما المانع إذاً في أن تكون لكم دولة؟ وما المانع في أن يكون لكم بلد تنتمون إليه؟ وما

المانع في أن تكون لكم حكومة؟

 

الحاخام ويس Weiss: يجب أن لا تكون لنا دولة. يجب أن نعيش بين جميع الأمم كما ظل يفعل

اليهود منذ أكثر من ألفي عام كمواطنين مخلصين يعبدون الله ويتصفون بالرحمة الربانية.

وعلى العكس مما يعتقد الناس، هذه الحرب حرب ليست دينية، فقد كنا نعيش بين المجتمعات

المسلمة والعربية دون أن تكون هنالك حاجة إلى رقابة منظمات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

كافوتو Cavuto: دعني أسألك هذا السؤال أيها الحاخام، هل كانت حياة اليهود أفضل قبل قيام دولة

إسرائيل اليهودية.

 

الحاخام ويس Weiss: نعم كانت أفضل بنسبة 100%. ففي فلسطين لدينا شهادة الجالية اليهودية

التي كانت تعيش هناك، وغيرها من الجاليات في أماكن أخرى، بأنهم كانوا يعيشون في توافق

وأنهم ناشدوا الأمم المتحدة بذلك، حسب الوثائق التي بحوزتنا، حيث أن كبير حاخامات اليهود في

القدس قال نحن لا نريد دولة يهودية. وعند اتخاذ قرار قيام إسرائيل تم تجاهل سكان ذلك البلد من

المسلمين والمسيحيين واليهود.

 

كافوتو Cavuto: على أية حال لم يكن لديكم بلد تنتمون إليه، ولكنكم كنتم غرباء لدرجة أن

تعرضتم للاضطهاد والقتل عبر الألفية الماضية، وخصوصاً ما حدث قبل خمسين أو ستين عاماً؟

الحاخام ويس Weiss: هنالك قتل بسبب معاداة السامية، وهنالك موضوع آخر، عندما تثير العداء

بخلق معاداة السامية من خلال الصهيونية. أي بعبارة أخرى أن الأمر لم يأت هكذا دون سبب- حيث

أنك تطرق نوافذ جيرانك وتدعوهم إلى معاداة السامية.

 

كافوتو Cavuto: أنت يهودي أرثوذكسي حسب علمي، ما هو رأي اليهود التقليديون في ذلك

الموقف؟

الحاخام ويس Weiss: الرأي الغالب لدى اليهود هو : صحيح أنه لا يجب أن تكون لدينا دولة،

ولكنها قامت، غير أن الدعاية الصهيونية بأن العرب يريدون رمي أي يهودي في المحيط، وبأن

هنالك حقد دفين لليهود، مكنهم من إقناع الكثيرين من اليهود، وهو ما جعل هؤلاء يخافون من

العودة إلى تلك الأرض.

 

كافوتو Cavuto: حسناً، لا يمكنك أن تلومهم، فهذا صحيح، أقصد أن لديك مثلاً رئيس إيران الذي

يقول أن المحرقة لم تقع أصلاً، ولو كان الأمر بيده لدمر إسرائيل وقضى على جميع اليهود.

الحاخام ويس Weiss: هذا كذب واضح. فهو لديه جالية يهودية في إيران، ولم يقتلهم عندما سنحت

له الفرصة.

 

كافوتو Cavuto: إذاً أنت لا تأخذ كلامه على أنه يريد قتل اليهود؟

 

الحاخام ويس Weiss: بل هو يريد تفكيك الكيان السياسي. وفي الحقيقة، نحن مجموعة من

الحاخامات ذهبنا لزيارة إيران العام الماضي، واستقبلنا القادة الإيرانيون، والتقينا بنائب الرئيس،

حيث أن الرئيس كان في زيارة إلى فنزويلا في ذلك الوقت، والتقينا كذلك بالزعماء الروحيين،

وكلهم بينوا وبكل صراحة بأنهم ليسوا في نزاع مع اليهود.

 

كافوتو Cavuto: إذاً أيها الحاخام أنت تعتقد أنه طالما أن إسرائيل موجودة فلن تأتي بخير.

الحاخام ويس Weiss: اليهود يعانون والفلسطينيون يعانون، ونحن نصلي من أجل التعجيل بتفكيك

هذه الدولة اليهودية بطريقة سلمية.

كافوتو Cavuto: إنه لأمر مثير أيها الحاخام، فهي وجهة نظر لا نسمع عنها في الغالب.

 

 

الحاخام ويس Weiss

 

 لا بد من التعاون في نشر هذا اللقاء في جميع أنحاء

 العالم بأسرع ما يستطيعه البشر. وهو بين يديك.

 

 

 منقول بالتصرف لتعم الفائدة  للجميع

 

*

وصل النص الى بريد موقع الصفصاف في رسالة الكترونية ونشرناه كما هو بدون تدخل من طرفنا

 

www.safsaf.org