مذبحة الصفصاف

معلومات وردت في الباحث والمرشد السياحي في معالم الوطن ، للكاتب فوزي ناصر ، ابن قرية اقرث المهجرة

 الصفصاف من قرى زنار صفد وتقع شمال غرب صفد.

 

تم احتلال القرية القريبة من صفد ليلة 28- 29/10/1948 ، بعد أن دخلت قوات البلماح قبلها قرى قديثا ، دلاتة  وميرون المجاورة، وذلك ضمن عملية " حيرام " التي هدفت الى احتلال ما بقي من قرى ومناطق الجليل الأعلى.. ورفع أهل القرية الرايات البيضاء بعد انسحاب الشيشكلي .

 

من أجل اخافة السكان الذين بقوا في قريتهم ، قامت القوات الاسرائيلية بارتكاب مذبحة رهيبة ، وعمليات اغتصاب وحشية ، كما تروي الوثائق وشهود العيان .

 

من شهادات شهود عيان :

 

                 امرأة ناجية من المذبحة : كنا مصطفين ، أمر الجنود أربع فتيات بمرافقتهم لحمل الماء لفرقة الجيش ، أخذوهن الى البيوت الخالية واغتصبوهن  ، كما عصبوا عيون حوالي سبعين شخصا وقتلوهم بالرصاص أمام أعيننا ، ,أخذوا الجثث والقوا بها في العين الفوقا ، وأهالوا الرمل عليها .

 

                 * ويروي أحد قادة حزب مبام ، وهو ي. غاليلي في تقرير قدمه للجنة السياسية لحزبه يوم 11/11/1948 ما يلي :

 

في الصفصاف ربط الجنود 52 رجلا وأنزلوهم الى البئر ثم أطلقت النار عليهم ، فقتل  منهم  10.

 

3 حالات اغتصاب ، فتاة في الرابعة عشرة اغتصبت وقتلت 4 اخريات .

 

بعد هذه المذبحة أمر الأهل بالتوجه شمالا باتجاه لبنان ، وهذا ما حصل .

 

 

 ( فوزي ناصر )

 

 

عزيزي نضال حمد

هذه المعلومات عن مذبحة الصفصاف ، قد يكون فيها ضوء اضافي للتفاصيل المذهلة التي وثقت في موقعكم ، حصلت عليها من الباحث والمرشد السياحي في معالم الوطن فوزي ناصر ، ابن قرية اقرث المهجرة .

انا في الواقع أمر كل أسبوع من الشارع المحاذي لقرية الصفصاف في الطريق الى ابنتي المتز,جة في قرية الجش لشاب من هجر أهله من كفربرعم .

الصفاف اليوم موشاف يهودي ( سفسوفة ) يعمل في انتاج البيض ويملك بساتين  كبيرة للتفاح والخوخ ..

ليت ابناء القرى المذبوحة الأخري يسيرون على دربكم في انشاء مواقع تحمل اسماء القرى الفلسطينية المهجرة ، لتبقى في الذاكرة  الجماعية لشعبنا .

مع محبتي

نبيل عودة

*

مع الشكر الجزيل للأخ العزيز نبيل عودة ، وللباحث فوزي ناصر

 

 

www.safsaf.org