27-04-2008

السابع والعشرون من نيسان - ابريل اليوم الوطني لجبهة التحرير الفلسطينية

 

يصادف هذا اليوم ذكرى اليوم  الوطني لجبهة التحرير الفلسطينية التنظيم الفلسطيني الذي التزم نظرية اليسار ممزوجة بالفهم والبعد القومي للصراع مع الصهاينة الأشرار، الذين يعادون الأرض والإنسان وكل من ينطق بلغة الضاد. وأنها لفرصة حتى يستعيد الواحد منا ذكرياته الرائعة من أناس وبشر  رائعين، منهم من مضى ومنهم من يمضي في درب المواجهة والكفاح. وهي فرصة أيضاً ليقدم الإنسان تحية وفاء لأحبة وأصدقاء و رفاق وزملاء وزميلات ورفيقات وأخوات مضوا جميعهم على طريق المقاومة، من أجل تحرير فلسطين كل فلسطين.وفي هذه الذكرى تحضرنا أيضاً أحداث مؤسفة وأسماء ووجوه  سرعان ما نرغب بنسيانها لأنها كانت السبب في تدهور مكانة هذا الفصيل الذي كان يجب أن يكون له شأناً أكبر مما هو عليه الآن.

 نتذكر في هذا اليوم رفاق مضوا على دروب الثورة المستمرة ولم تنكسر إرادتهم.  ولا حطت الظروف الصعبة من عزائمهم. فعندما اشتد الإعصار على تنظيمهم تمسكوا بالثوابت والمبادئ والقيم. وجعلوا من جوعهم مطبخاً للعقيدة. استمروا على نهج رفاقهم الذين كتبوا بدمائهم فوق تراب الوطن المحتل أنه لا بديل عن تحرير الأرض والإنسان.رفضوا الانحياز لنهجين متصارعين عدميين في الساحة الفلسطينية بعد الخروج من بيروت. ورفضوا الاقتتال والاحتكام للبنادق. ولم يقدموا الطاعة العمياء للصندوق القومي الفلسطيني ولا للقيادة المتنفذة في منظمة التحرير الفلسطينية.، حيث عصب الحياة، المال الذي كان يتدفق من كل الجهات. ولم يرضوا بالتواجد تحت مظلة وهيمنة مدرسة الفذلكة والاستزلام في الساجة الفلسطينية. لذا تمت محاصرتهم وتم شقهم بمجموعة من الضعفاء والمتسلقين وقادة المصادفة.الذين ارتضوا أن يكونوا مطايا سياسية عند هؤلاء.

نتذكر أخوة وأخوات ورفاق ورفيقات كانوا السباقين الى إشعال شعلة الحق وتزويد راية الثورة والمقاومة باللون الأحمر. فمنهم من مضى ومنهم من ينتظر. ومنهم من أسر فتحرر في عمليات تبادل ومنهم من ينتظر الحرية والعودة الى الأهل والرفاق والأصدقاء والمنزل الأول. كما هو حال المناضل الكبير، الأسير العربي اللبناني سمير القنطار. هذا البطل الذي قاد مجموعة القائد الشهيد كمال جنبلاط من مقاتلي جبهة التحرير الفلسطينية، ونفذوا في مستعمرة نهاريا الشمالية في فلسطين المحتلة عملية الزعيم العربي الراحل جمال عبد الناصر. فاستشهد منهم اثنان وأسر اثنان، واحد خرج في تبادل سنة 1985 .وبقي سمير منذ 22 نيسان ابريل 1979 وحتى يومنا هذا أسيراً عربياً شامخاً خلف قضبان السجون. ليدخل عامه الثلاثين رافعاً الرأس ، عزيز النفس ، صلب الإرادة ، قوي العزيمة و متين الانتماء.

في يوم انطلاقة وتأسيس جبهة التحرير الفلسطينية التنظيم الذي فرض وجوده في فترة من الفترات على ساحة العمل الوطني الفلسطيني. بعملياته النضالية المميزة، التي توزعت على كل حدود فلسطين المحتلة. من لبنان حتى سيناء.. نتذكر أبطال عملية المنطاد والطائرات الشراعية. ونهاريا والمنارة وزرعيت والزيب والقدس وجبل الشيخ...كذلك شهداء وأسرى وجرحى ومحرري العمليات والدوريات في الجليل الفلسطيني المحتل. التي كانت امتداداً حتمياً وطبيعياً لنهج ومدرسة رواد الخالصة وأم العقارب .

 بجوعه وبالرغم من محاصرته مادياً من قبل مدرسة الفساد الفلسطينية والأنظمة التي كانت تمول معظم الفصائل الفلسطينية.استمر تنظيم جبهة التحرير الفلسطينية مثلاً في الاستمرارية والصمود والتحدي والكبرياء وعزة النفس والانتماء للقضية والأرض والإنسان. فعاش بمقاتليه ومنتسبيه وجرحاه وأسراه وعائلات شهدائه وكل مؤسساته ومعسكراته ومكاتبه وساحاته حالة حصار شديد لم تهزمه لكنها استطاعت شقه بضعفاء النفوس والمتسلقين على جماجم الشهداء من الذي جاءت به المصادفة.

في هذا اليوم تحية لكل شهداء وأسرى ومحرري وجرحى ومناضلي جبهة التحرير الفلسطينية...

تحية للقائد النموذج ، رجل المبادئ والقيم والقواعد ورمز جيل التحرير الشهيد طلعت يعقوب أمين عام جبهة التحرير الفلسطينية. وللشهداء الذي أسعفتنا الذاكرة بتذكرهم : القائد أبو العمرين فؤاد زيدان ، حفظي قاسم ،جهاد حمو ، أبو كفاح فهد ، سعيد اليوسف ،أبو خلدون ، أبو سعدو، غسان كايد ، محمد سلامة، عبد حمد ، حاتم حجير ، شربل، عبد حمد ، سهيل خريبي ، هدى خريبي، تحرير ، أبو الفهود العراقي، ماجد أصلان، عبد الستار، أبو علي الحمصي، محمد علي أبو الفداء و محمود الشامي.

 جبهة التحرير الفلسطينية

الشهيد القائد المبدئي  طلعت يعقوب الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية

العمليات الاستشهادية لجبهة التحرير الفلسطينية

ملصقات جبهة التحرير الفلسطينية

 شهداء جبهة التحرير الفلسطينية

**

سمير القنطار وعملية نهاريا

ملف خاص طلعت يعقوب

عملية الزيب - القدس

ابو كفاح فهد

الشهيد عبد محمد حمد

طلعت يعقوب

عملية المنطاد

الشهيد طلعت يعقوب أيمن عام جبهة التحرير الفلسطينية

عملية الطائرات الشراعية

عملية الخالصة 1974

المنطاد والطائرات الشراعية

عملية

عملية

عملية جبل الشيخ

الشهيد طلعت يعقوب أيمن عام جبهة التحرير الفلسطينية

الشهيد طلعت يعقوب أيمن عام جبهة التحرير الفلسطينية

الشهيد طلعت يعقوب أيمن عام جبهة التحرير الفلسطينية

حكيم الثورة المستمرة جورج حبش

*

الشهيدة هدى خريبي

*

**

للمزيد عن جبهة التحرير الفلسطينية أنقر على الصورة أدناه

 

 27-04-2008