Demonstrasjon i Oslo i dag søndag kl 16.00 foran israelski ambassde i Parkveien.

støtt freedom flotilla som vil frakte hjelp til Gaza ,opphev blokkaden av Gaza.

  http://nid.safsaf.org/#88

تظاهرة في اوسلو نصرة لأسطول الحرية وضد حصار غزة

أوسلو - الصفصاف : شهدت أوسلو بعد ظهر يوم الأحد الموافق 30 أيار/ مايو 2010 ، تظاهرة تضامنية مع اسطول الحرية المبحر باتجاه قطاع غزة المحاصر وفلسطين المحتلة.كذلك تنديدا باستمرار الحصار على القطاع وصمت العالم على ذلك. وتجمع العشرات امام مقر السفارة الصهيونية في بارك فاين بالعاصمة النرويجية اوسلو ، الساعة الرابعة بعد الظهر. حيث القيت كلمات للمثلين عن منظمات ومؤسسات نريجية مختلفة منها كلمة رئيسة المنظمة النرويجية الموحدة لأجل فلسطين ، ورئيسة لجنة فلسطين النرويجية ، ونائب رئيس حزب رودت الشيوعي ، وممثلة منظمة الشبيبة الاشتراكية آخرين.

 هذا وكانت الهيئة الادارية للجالية الفلسطينية في النرويج دعت كافة الفلسطينيين والعرب للمشاركة في هذه التظاهرة عبر رسالة هاتفية وصلت موقع الصفصاف نسخة منها. هذا وجاءت التظاهرة تتويجاً لاسبوع حافل من النشاطات قامت بها لجان التضامن والمناصرة مع الشعب الفلسطيني في النرويج ، وبالذات لجنة فلسطين النرويجية "بالكوم". إذ شهدت اوسلو نشاطات فنية فلسطينية غنت خلالها الفنانة الفلسطينية الملتزمة ريم بنا ، في ثلاث مناطق مختلفة من اوسلو. ولاقت اغانيها تجاوباً كبيراً من قبل الجمهور النرويجي والفلسطينيين والعرب الذين شاركوا في الحفلات والنشاطات. وعادت ريم بنا فلسطين ظهر الأحد.

وفي النشاطات التي شهدتها أوسلو على مدار الايام الماضية قدم بعض ابناء الجالية الفلسطينية في النرويج دبكات شعبية فلسطينية. في الوقت الذي كانت " حملة صفر نقاط " لممثلي الاحتلال في مسابقة اوروفيجيون الفنية على اشدها في اوسلو وشوارعها وبالذات في منطقة الحدث الفني.. إذ طاف المناصرون لفلسطين في شوارع اوسلو واماكن المسابقة وهم يحملون الأعلام الفلسطينية ويوزعون منشورات تحث على عدم التصويت للاحتلال وادانة القائمين على المهرجان الاوروبي لقبولهم دعوة ممثل عن الاحتلال الصهيوني.

كما سارت شاحنات ركاب حملت المتطوعين للتضامن مع فلسطين خلال اسبوع في اوسلو وضواحيها.وقامت بتوزيع معلومات عن الاحتلال والقضية الفلسطينية والجدار ومقاطعة اسرائيل ومحاكمة مجرمي الحرب الصهاينة واسطول الحرية وحصار غزة .. والخ.

 وخلال حفل نهائي اوروفيجيون انتشر أنصار فلسطين في القاعة بالاعلام الفلسطينية ، وفي لحظة حماس تضامنية مؤثرة قفز الطالب اليوناني - النرويجي نيقولاس ثافريديس هانسن الى المسرح وأخذ يرقص بالعلم الفلسطيني ويغني ويهتف لفلسطين وضد الاحتلال الصهيوني. وعلمنا في موقع الصفصاف أنه لازال معتقلاً لدى دائرة الشرطة النرويجية.

كما شهدت مدينة لارفيك تحركاً مماثلاُ حيث دعا حزب اليسار الاشتراكي في المدينة الى وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني في وسط المدينة. وتم توزيع معلومات ومناشير تحث على ادانة الاحتلال ودعم قضية الشعب الفلسطيني العادلة.

30/05/2010