التعليقات الأولية قبل المؤتمر الصحفي للعائدين النروجيين الثلاثة

أوسلو - الصفصاف :  وصلت ظهر اليوم الى مطار اوسلو قادمة من استنبول طائرة تحمل النرويجيين الثلاثة الذين شاركوا في اسطول الحرية. وكان في استقبالهم حشد كبير من عائلاتهم ومن المؤيدين ومن وسائل الاعلام. ويعقد هؤلاء الآن مؤتمراً صحافيا في فندق ساس بمطار أوسلو. وقالوا عند ولوجهم المطار  ..

اسبن غوفينغ : كنت خائفا من أن تطول فترة اعتقالنا ... شيء رائع أن تطأ قدماي أرض النرويج ..أسوأ شيء في السجن أنني لم أتمكن من ايصال اشارة الى عائلتي في النرويج.

راندي شوس : كان الحراس في السجن الاسرائيلي رعناء جداً معنا .. وقد أظهروا كراهية عنيفة اتجاهنا .. أنا مندهشة من الكراهية التي اظهروها على القوارب وفي السجن..وعن بلوزة كانت ترتديها وكتب عليها "غزة الحرة" قالت ان البلوزة كانت استفزازية بما فيه الكفاية للاسرائيليين ..لقد فرقونا عن بعضنا .. شعرت بالرعب عندما رايت نضال مرة أخرى كان معصب العينين ودفعوا به الى قاع القارب.

 نجلا راندي شوس كمان في استقبالها وقالا لوسائل الاعلام نحن فخوران بأمنا وبما قامت به.

نضال حجازي نرويجي من اصل فلسطيني : إن وضع قدماي على أرض النرويج أفضل ما رأيته منذ زمن طويل ..كنا خائفين طوال الوقت من أن الاسرائيليين سوف يعيدوننا الى السجن. لأن ما بين 20 و25 نشيطاً معتقلاً أعادوهم الى السجن.ارتحنا كثيراً في نهاية المطاف عندما صرنا في الهواء. ,اضاف سألنا الحراس عن المدة التي سنقضيها معتقلين .. أجابوا من شهر الى ثلاثة اشهر.

Foto: Jacques Hvistendahl

Foto: Bjørn Langsem

03/06/2010

http://www.dagbladet.no/2010/06/03/nyheter/innenriks/utenriks/gaza/israel/11988234