إحالة حكيم للتحقيق عقب عودته من احتفالات نوبل!

أكد مصدر مسئول بنقابة الموسيقيين أن ما جاء على لسان المطرب الشعبى الشهير حكيم بحصول النقابة منه على مبلغ 350 ألف جنيه مقابل عمل الدعاية الخاصة بالحفل الأخير به كلام غير صحيح.

وأكد المصدر لـ "شباب مصر" أنه جارى البحث حاليا عن سبل محاسبة حكيم على هذا الكلام لكونه يضر بالنقابة ضررا بالغا خاصة بعد وقوف النقابة معه والاحتفاء به وترشيحه للمشاركة فى إحياء الحفل الذى ستقيمه المؤسسة المانحة لجائزة نوبل للسلام بالعاصمة النرويجية أوسلو يوم 11 ديسمبر بمشاركة عدد كبير من نجوم الغناء العالميين مثل ليلى بيتش وبول مكارتنى وإندريا بوتشلى وإنجليك كيدجو وناتالى كول وويلى نيلسون وآخرين.

 

وأضاف: من ثم كما يقول المصدر ما كان يجب على حكيم بعد احتفاء النقابة به ممثله فى نقيبها حسن أبوالسعود وكل أعضاء مجلس الإدارة وتدعيمه بقوة فى مواجهة الحروب التى تعرض لها بعد الإعلان عن مشاركته هذه أن يتفوه بمثل هذا الكلام وننتظر منه رد وتوضيح فورى حاليا خاصة أن هناك نية لإحالته للتحقيق أمام المستشار القانونى للنقابة بعد عودته من الاحتفالية الكبيرة.

 

* عن جريدة شباب مصر

 

www.safsaf.org