* كتبت هذه الملاحظة حتى يتوقف القراء والمهتمين عن إرسال الرسائل الخاصة  بمجلة فلسطين على بريدي

الأخوة والأخوات قراء موقع مجلة فلسطين الالكترونية الكرام

يؤسفني أن أبلغكم بأنه لم يعد هناك اي شيء يربطني بمجلة فلسطين الالكترونية،

مع العلم  وكما تعرفون أن المجلة قامت بمجهود كبير وفوق العادة قدمته اثناء عملي في هيئة تحريرها. ثم خلال الفترة التي رأست فيها هيئة التحرير، حيث كنت أعمل تقريبا لوحدي

وقد ساهمت رئاستي لتحرير المجلة في استقطاب عشرات الأسماء الثقافية والإعلامية المعروفة

كما أنني كنت قد نشرت في المجلة مئات المقالات بدون أي مقابل مادي.

للأسف سوف لن تجدوا  مقالاتي في أرشيف مجلة فلسطين لأن القائمين عليها

قاموا بشطب الأرشيف الخاص بي دون سابق إنذار. وقد فعلوا الشيء نفسه مع زاويتي

وأرشيفي في شهرية ديوان العرب. طبعا هذا مؤسف ، لكن يمكنكم البحث عن تلك المقالات في موقع الصفصاف  الخاص بي او في مجلة الحقائق وفي الباحث على الشبكة الالكترونية مثل ياهو   كفاسير  و غوغل وغيرهم.

شكرا لكم وأهلا بكم في موقعي- موقعكم الصفصاف

وفي الختام نذكر بأن الحياة وقفة عز

 كل المودة

نضال حمد

* كتبت هذه الملاحظة حتى يتوقف القراء والمهتمين عن إرسال الرسائل الخاصة  بمجلة فلسطين على بريدي