عقدت الأمانة العامة لاتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في الشتات - أوروبا – اجتماعها المقرر في تاريخ 20–4–2013 بمدينة باريس

 اتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في الشتات ـ أوروبا

اتحاد الصمود والمقاومة من أجل العودة

الأمانة العامة ـ برشلونة



بسم الله الرحمن الرحيم



عقدت الأمانة العامة لاتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في الشتات - أوروبا – اجتماعها المقرر في تاريخ 20–4–2013 بمدينة باريس بحضور كافة أعضائها إلا واحداً لسبب طارئ.

تم في هذا الاجتماع مناقشة كامل النقاط التي تضمنها جدول الأعمال بروح أخوية وشفافية وديمقراطية، وبعد المداولات تم اتخاذ القرارات الآتية بالإجماع:

إلغاء أحد قرارات الأمانة العامة التي اُتخذت في اجتماعها السابق والذي عُقد في مدينة برشلونة بتاريخ 12/1/2013 والمتعلق بانتخاب نائب ثانٍ لرئيس الأمانة العامة، لعدم توافقه مع ما ينص عليه النظام الداخلي، حيث أن مقطع من النص الذي يتعلق بشأن القرار المتخذ يسمح بالاجتهاد والتفسير وعليه تُرك أمر تصحيح هذه النقطة إلى المؤتمر العام الثالث.

إسناد مهمة أمانة السر إلى السيد سمير الهنشل (التركي).

عقد المؤتمر العام الثالث للاتحاد في مدينة بروكسل بحكم مركزها الهام والحيوي حيث أنها تعتبر العاصمة السياسية والمركزية للاتحاد الأوروبي وإيكال المهمة اللوجستية والتنظيمية إلى السيد حمدان الضميري، عضو الأمانة العامة ورئيس الجالية الفلسطينية في بروكسل والمتميز بنشاطه الدائب في الدفاع عن عدالة قضيتنا وحق العودة وكذلك بعلاقاته المتميزة داخل المجتمع المدني البلجيكي والقوى السياسية والبرلمانية الأوروبية.

العمل على تقوية الروابط الأخوية وتوحيد وتنسيق العمل مع كافة الجاليات والمؤسسات الفلسطينية في أوروبا والأمريكيتين تحت سقف منظمة التحرير الفلسطينية والراية الفلسطينية وكذلك الجاليات العربية.
إدانة الانشقاق والصراع بين السلطتين في رام الله وغزة والذي ظهر أخيراً أنه صراع على السلطة من أجل المصالح الفئوية والسلطوية والشخصية كما تطالب بإلحاح بعدم تهميش القوى الفلسطينية المناضلة والمقاومة ومعاقبتها مادياً وإدارياً وضرورة إشراك ممثلين عن الشعب الفلسطيني المستقل وإعطائه أحقية في المشاركة باتخاذ القرارات المصيرية.

كما أنها ترفض وتستهجن وتستغرب موقف حركة المقاومة الإسلامية حماس حول المؤامرة على الجمهورية العربية السورية وارتمائها في أحضان شيخ العربان القطري.

إدانة المواقف الاستسلامية والانهزامية التآمرية والعميلة للجامعة العربية وأمينها العام. كما تشجب بشدة اختطاف المستعربين أشباه حمد بن جاسم لها وتوجيه بوصلتها لخدمة الكيان الصهيوني العنصري المحتل والمصالح الإمبريالية الأمريكية والأوروبية.

التأييد بلا حدود والدعم الكامل لدولة الصمود الداعمة للمقاومة والرافضة للتطبيع والتي تتعرض اليوم لحرب كونية إرهابية وإعلامية بسبب مواقفها الوطنية والقومية العربية. لذا اتخذت الأمانة العامة قراراً بالإجماع بتشكيل وفد كبير يمثل الجاليات والفعاليات الفلسطينية في أوروبا للسفر إلى دمشق عاصمة الصمود لتأكيد الوقوف إلى جانب شعب سوريا الشقيق في هذه الظروف الصعبة ووضع كافة القدرات الطبية المهنية والإنسانية والمعنوية التي بحوزتها تحت تصرف المؤسسات الإنسانية والخدماتية والطبية.

كما تم تدارُس الموقف السياسي الرسمي الدولي حول القضية الفلسطينية بصورة خاصة والعربية بصورة عامة واتخذت قرارات عملية وهامة لتنوير رأي المجتمع المدني والحزبي والنقابي وبسط الحقائق الموثقة.



برشلونة في 21/04/2013

 

 

سابق

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 24-04-2013