مقتل المغني الفلسطيني شفيق كبها على يد مجهولين في أم الفحم


توفي الفنان الفلسطيني الشعبي شفيق كبها، في الساعات الأولي من صباح اليوم متأثرا بجروح أصيب بها إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مجهولين على مفرق بلدة “ام الفحم”.

وأفاد الناطق بلسان الشرطة الإسرائيلية على أن ملثمين قاما بعد منتصف الليلة الماضية بإطلاق النار على المغني شفيق كبها من كفر قرع مما أدى إلى وفاته بعد فشل محاولات انقاذ حياته اثر إصابته بصورة خطيرة جداً اثناء تواجده في حفل زفاف ووصل طاقم الإسعاف إلى مكان الحادث حيث قام بنقله إلى المستشفى وسط عمليات علاج مكثف، ولكن يلفح العلاج وفارق الحياة.

وقالت الناطقة بلسان الشرطة، في بيان لها أنه بعد منتصف الليلة الماضية، وفي مفرق بلدة “ام الفحم” تمت إحالة رجل مصاب بعيارات نارية للعلاج بالمستشفى وذلك على يد طواقم الإسعافات الأولية ووصفت جراحة بالبالغة.

هذا ووفقا للتفاصيل والمعلومات الاولية المتوفره،التي اوردتها المواقع الاخبارية من داخل الخطر الاخضر،هرب من المكان مشتبهان على متن دراجة نارية، ولم تتضح كامل معالم خلفية الجريمة التي ادت الى وفاة الفنان الشعبي الشهير شفيق كبها.

حياة الفنان ..
شفيق توفيق كبها “أبو سائد” مغني ومطرب فلسطيني من عرب 1948، ولد في قريه كفرقرع سنة 1960 في المثلث الشمالي ولديه أربعه اولاد: البكر سائد، ليالي، محمد و فاتن. يعتبر الفنان شفيق كبها صاحب الصوت المميز .

غني الفنان شفيق كبها اللون العراقي وابدع به، اللون الفلسطيني والخليجي وحتى المغربي.وهو معروف بالاغاني الشعبيه والوطنيه وغنى للثورة وللقضية الفلسطينية.

أسس فرقته الموسيقيه “الليرة” قديماً واسمها حالياً فرقة ليالي الربيع وتضم الفرقة المع النجوم في الوسط العربي وقوة كبيرة في الإتقان.

اكتشف صوته في المدرسه عندما القى ايات قرأنيه كان عمره حينها 16 عام، وبعد سنتين أو أقل بدأ بالغناء مع فرقه شعبيه في بلدته.

شاهد المحتوى الأصلي علي الفجر الفني – مقتل الفنان الفلسطيني شفيق كبها برصاص مجهولين بـ “أم الفحم”


 

 

 

 

 

 

 

 

*

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 23-10-2013آخر تحديث