المطران عطاالله حنا يزور الأسير المحرر المناضل جهاد العبيدي بعد ان امضي 25 عاما في الأسر

الصفصاف
القدس-  قام سيادة المطران عطاالله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس بزيارة منزل الاسير المحرر منذ يوم امس ابن القدس المناضل جهاد العبيدي الذي امضى في سجون الاحتلال 25 علما اي ربع قرن في الاسر وذلك بحضور اسرته وأصدقائه وحشد من الشخصيات المقدسية .

تعانق سيادة المطران مع الاسير المحرر في اجواء مؤثرة حيث تم تبادل الكلمات والتحيات والعبارات الودية .

سيادة المطران عطاالله حنا في كلمته هنأ الاسير بحريته التي يستحقها وناضل في سبيلها وقال بان حرية الاسير المقدسي هي عرس مقدسي بامتياز وإننا نحيي كافة الاسرى والمعتقلين في السجون الاحتلالية ولن تكتمل فرحتنا إلا بحريته جميعا.

اما الاسير المقدسي المحرر جهاد العبيدي فقد خاطب سيادة المطران بتاثر كبير شاكرا اياه على تضامنه الكامل مع المعتقلين ووقوفه الى جانب قضيتهم العادلة كما نقل له تحية من خلف القضبان من كافة الاسرى والمعتقلين الذين يثمنون مواقفه ودوره الوطني والإنساني في القدس.

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 22-01-2013