سرقة هاتف لرئيسة ديوان رئيس الحكومة يحتوي معلومات حساسة لنتنياهو

الصفصاف - وكالات

أفادت تقارير صهيونية أن هاتفياً خلوياً يعود لرئيسة مكتب المدير العام لديوان رئيس الحكومة "الإسرائيلية" سرق أمس، الثلاثاء 1/1/2013م، بينما كانت تقوم بمشتريات في مجمع تجاري في "راموت" في القدس المحتلة.

وعلمت وسائل الإعلام الصهيونية أن الهاتف الخلوي يعود لـ "نحما مزل"، مشيرة إلى أن الهاتف يحتوي على إيميلات من مكتب رئيس الحكومة، ومواعيد لقاءاته مع جهات مختلفة، كما يحتوي الهاتف على تفاصيل خاصة بإجراء اتصالات مع وزراء وأعضاء كنيست ومسئولين آخرين من ذوي المناصب الحساسة.

ووفقاً لتلك التقارير فإنه نظرا لحساسية المعلومات الموجودة في الجهاز، وخاصة البريد الإلكتروني، فقد سارعت لتقديم الشكوى إلى الشرطة، مشيرة إلى أن الهاتف الخلوي مفتوح لاستقبال إيميلات لمكتب رئيس الحكومة، بداخلها معطيات حساسة وجداول زمنية خاصة برئيس الحكومة.

وأشارت التقارير الصهيونية إلى أن الشرطة باشرت بالتحقيق في الحادث لاستعادة الجهاز، كما أشارت إلى أنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كان سارق الجهاز يعلم بشأن المعلومات الموجودة في الجهاز أو التي ترد إلى الجهاز.

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 03-01-2013