لجنة حطين تتوصل الى حل مع الانروا لإزمة مكب النفايات في حي حطين

الصفصاف - من مخيم عين الحلوة :

  محمد الصفدي|ابدأ عمال التنظيفات التابعين للأنروا منذ صباح اليوم بالعمل على ازالة النفايات والردميات من الطريق الواصلة بين حي حطين الجنوبي باتجاه مدخل عين الحلوة- درب السيم، وذلك بعد التوصل الى اتفاق مع مدير الانروا في منطقة صيدا الدكتور محمود الخطيب ومدير الانروا في مخيم عين الحلوة فادي الصالح بالعمل على ازالة الردم والنفايات التي كادت تغلق الطريق والتي أدت الى قيام بعض الشبان بإغلاق الطريق مساء أول أمس الثلاثاء ورمي النفايات والحاويات وإشعال النيران فيها وسط الطريق مما أدى الى اغلاقها وانقطاع حركة السير في الاتجاهين. وأجرت لجنة حطين يوم امس واليوم اتصالات موسعة مع مدير مكتب الانروا في منطقة صيدا ومخيم عين الحلوة وعقد اجتماع في مقر قيادة الامن الوطني في مخيم عين الحلوة بحضور اللواء ابو عرب قائد قوات الامن الوطني الدكتور محمود الخطيب مدير مكتب الانروا في منطقة صيدا، فادي الصالح مدير مكتب الانروا في مخيم عين الحلوة، اوبو وائل زعيتر ممثلا للجنة المتابعة ومحمد عباس/ابو ابراهيم ممثلا عن لجنة حطين. وتم الاتفاق على إزالة الردم والنفايات في أقرب وقت ممكن على يكون ذلك في اقصى حد غدا الجمعة. كما وأعطى اللواء ابو عرب تعليماته للحاجز القريب من مكب النفايات بمراقبة الكميونات والشاحنات التي تقوم برمي الردم من كل ارجاء المخيم في هذا المكب مع تحميل المسؤولية لاصحاب الكميونات الذي تقوم بهذه الاعمال. وتم الاتفاق ايضا على اصدار تعميم من لجنة المتابعة والانروا والقوة الأمنية المشتركة بمنع رمي الردم في المكبات. وكانت لجنة حطين قد عقدت اجتماعها الدوري مساء أمس في مركز حطين الاجتماعي تدارست فيه مجمل الاوضاع العامة وقضية أزالة النفايات والركام من الطريق تمهيدا لنقلها خارج المخيم بواسطة شاحنات تابعة للانروا وقام أعضاء اللجنة عند الثامنة والنصف من مساء امس بجولة ميدانية حيث ازال اعضاء اللجنة الحاويات من الطريق وتم فتحها في الاتجاهين. وصباح اليوم بدأ عمال الانروا بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه بحضور عضو لجنة حطين أبو عدي الامام حيث تمت الاستعانة بجبالات من مجبل عامر معطي القريب من المكب تحمل المياه لإطفاء الحريق المشتعل منذ ليل اول أمس حتى تتمكن شاحنات الانروا فيما بعد بنقل النفايات والردم الى خارج المخيم

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 06-06-2013