صباح الأمل الفلسطيني الحيّ الذي لا يموت

على أرصفة المنافي نحيا ونُحيي الأمل، بلباس لا يُنسي المرء انه كان يعيش في المخيم حافيا.
على أرصفة المدن الكبيرة والأخرى الصغيرة، ربينا طفل العودة في القلوب،

 ومهدنا له الطريق، عائدا ستكون يا طفلنا، مرفوع الهامة ومنتصب القامة ..

  نضال حمد

 

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 28-05-2013