ائتلاف شباب الانتفاضة – فلسطين


تصريح صحفي الجمعة 27 أيلول 2013

تحية لشعبنا الفلسطيني الذي يخوض ملحمة الانتفاضة في وجه الاحتلال

يا جماهير شعبنا الثائرة، يا شباب النصر، يا رجال الحرية.. يا قادة الانتفاضة يعرب ائتلاف شباب الانتفاضة عن تقديره للاستجابة الشعبية الكبيرة، لدعوات الاحتشاد والانتفاض ضد آلة الظلم والقهر والتهويد الصهيونية.

ويستغرب الائتلاف من قيام الأجهزة الأمنية في الضفة المحتلة، بمنع المظاهرات الجماهيرية والشعبية في مختلف مناطق ومدن الضفة على الرغم من الموعودات التي قدمت لنا بأنهم لن يتعرضوا لهذه المسيرات، طالما أن وجهتها القدس.

ويؤكد الائتلاف على ما يلي:
أهدافنا: إعادة مسار القضية إلى الطريق الصحيح، ووقف تغول الاحتلال على مسجدنا الأقصى.
نثور اليوم تصديا لمشروع تقسيم الأقصى الذي بدأ الاحتلال في تنفيذه زمانيا تحضيرا لتنفيذه مكانيا.
إعادة الدور القيادي للشباب ، في مسيرة الحرية والانتصار.
إن انطلاقنا إلى نقاط التماس التي تمثل أبرز صور القهر والتنكيل الذي نعيشه بسبب الاحتلال، ليس موجها ضد أحد من الأطراف الداخلية، بل ضد العدو وحده.
إنما نحيي اليوم ذكرى انتفاضة الأقصى الباسلة، لتحقيق مطالبها التي دفع الشباب ثمنها من دمهم وأرواحهم وحرياتهم وأهلهم، وأجسامهم.
ندعو الفصائل الفلسطينية إلى إطلاق العنان لشبابها للمشاركة في ثورة الشعب أقصر الطرق نحو تحرير الوطن السليب.

وإنها لانتفاضة .. ثورة بلا هوادة.. ائتلاف شباب الانتفاضة ـ فلسطين 27-9-2013

************************

وجه ائتلاف شباب الانتفاضة ـ فلسطين التحية إلي الشباب الفلسطيني المرابط في المسجد الاقصى المبارك والمنتفض في وجه المحتل في كل مدن الضفة المحتلة والقدس وباب العمود. وأكد الائتلاف في بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء 24/9/2013م، أن الشباب الفلسطيني متعطش لرفع الظلم الواقع على أقدس بقعة على وجه الأرض وهي مدينة القدس ومقدساتها المسيحية والإسلامية التي تتعرض لتهويد بشكل يومي من قبل قطعان المستوطنيين الصهاينة، واستمرار البناء الاستيطاني في مدن الضفة المحتلة وتشديد الحصار الظالم على قطاع غزة، ومحاولات تهجير سكان النقب عبر مؤامرة برافر. ودعا الائتلاف فصائل المقاومة الفلسطينية إلي ضرورة التحرك إلي جانب الشباب الفلسطيني المنتفض اليوم في وجه الاحتلال، مشدداً على أن الشباب الفلسطيني قرر الخروج على كل الخلافات السياسية والتوحد بشكل كامل في وجه المحتل، استشعاراً منه بعظيم الخطر الذي يحيط بالقضية الفلسطينية اليوم من كل جانب. وأضاف البيان أن الفصائل السياسية والقيادات الفلسطينية اليوم دخلت في اختبار حقيقي أمام الشباب الفلسطيني الذي سبقها وتجاوز كل الأزمات السياسية من أجل الوطن الذي يتعرض لأبشع مؤامرة من قبل الاحتلال. وجدد الائتلاف دعوته للشباب الفلسطيني والشعب في مختلف ربوع الوطن بالخروج يوم الجمعة القادمة 27/9/2013م في كل المدن الفلسطينية لإحياء ذكرى انتفاضة الاقصى ونصرة للقدس والمقدسات.
البيان الاول لائتلاف شباب الانتفاضة-فلسطين

السبت 21 أيلول (سبتمبر) 2013

انتصاراً للأقصى نعم للوحدة الوطنية وتصعيداً للمقاومة الشعبية ضد الاحتلال شعبنا الفلسطيني الصامد أيام قليلة تفصلنا عن ذكرى عظيمة تجسدت فيها كل معاني التضحية والوفاء للوطن والشعب والقضية، إنها ذكرى انتفاضة الأقصى التى فجرتها الجماهير الفلسطينية في الثامن والعشرين من شهر سبتمبر من العام ألفين دفاعاً عن حقوقها الوطنية وحمايةً للأرض والمقدسات الفلسطينية تلك الملحمة الوطنية البطولية التى سطر فيها الشعب الفلسطيني أروع صفحات النضال والمقاومة مقدماً خلالها التضحيات الجسام من شهداء وأسرى وجرحى ليقول للعالم أجمع ان شعب فلسطين لن يفرط في حقوقه ولن يتنازل عن ثوابته مهما عظمت التضحيات ولن يفلح بطش الاحتلال وعدوانه في ثني شعبنا عن تحقيق اهدافه في التحرير والعودة والحرية والاستقلال. شعبنا الفلسطيني الأبي لقد أثبتت انتفاضة الأقصى ومن قبلها انتفاضة الحجارة الأولى بأن القمع والإرهاب الإسرائيلي لا يملك كسر إرادة وعزيمة شعبنا ولا يصلح وسيلة للتعامل مع شعب ثائر يأبى الذلة والخنوع كشعبنا الفلسطيني. شعبنا الفلسطيني الثائر ولأن خيار الانتفاضة وحد الشعب الفلسطيني في السابق وسيوحده في أي وقت فإننا ائتلاف شباب الانتفاضة-فلسطين ندعو الجماهير الفلسطينية وخصوصا الشباب الفلسطيني مفجر الانتفاضة الأولى والثانية للانتفاض في وجه المحتل من جديد وجعل يوم الجمعة الموافق 27 سبتمبر جمعة لنصرة الأقصى والوقوف بوجه الغطرسة الصهيونية المتمثلة بالتهويد المستمر للمسجد الأقصى لتشتعل كل مناطق التماس في الضفة المحتلة وقطاع غزة والقدس والثمانية وأربعين في وجه المحتل الغاصب لنرسم لوحة وحدة أساسها الثوابت الفلسطينية ومطالب الانتفاضة الأولى والثانية. نحيي بكل تقدير وإكبار أهلنا الصامدين في مدينة القدس الذين يقفون حائلاً ضد سياسات التهويد ومحاولة استباحة المسجد الأقصى ونحيي اهلنا في الضفة الغربية الثابتين في وجه الاستيطان والجدار ونحيي أهلنا في أراضي ال48 الصامدين المتمسكين بأرضهم ونشيد بشكل خاص بالشباب الذين لا يتوانون في الدفاع عن فلسطين الوطن والهوية. ماضون على طريق التحرير واستعادة شعبنا لقراره ووحدته

ائتلاف شباب الانتفاضة- فلسطين


 

 

 

 

 

*

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 29-09-2013آخر تحديث