هل المسيحيون مستهدفون في الشرق؟ - علي حتر

يركز بعض الإعلاميين ضيقو الأفق، وليعذروني على الوصف، على مسألة استهداف المسيحيين في الشرق..

أنا محسوب من المسيحيين "المستهدفين"..

كأنكم أيها المسلمون غير مستهدفين..

كم مسيحي مات.. وكم مسلم مات من قصف العراق..

ماذا يفعل وكيف يعيش المسيحي إذا دمرت سورية ولم يكن هو مستهدفا؟؟

هل يحلو له العيش دون جاره المسلم؟ هل سيوزع الأمريكيون عليه النفط بالمجان؟؟ ويبيعونه الخضرة بأسعار رخيصة، إذا كانت هذه هي الحياة فقط..

اتصل بي قبل أشهر موظف من قناة الجزيرة وقال لي أن الجزيرة تريد تقديم برنامج عن "هجرة المسيحيين من الشرق"..

وقال لي إنني مرشح للحديث في البرنامج..

طلبت منه أن يغير العنوان إلى "الهجرة من الشرق" لأتكلم في البرنامج.. فأنا أعرف من المسلمين الذين هاجروا ويهاجرون كل يوم هربا من الصعوبات الاقتصادية، أكثر كثيرا ممن أعرف من المسيحيين المهاجرين..

رفض التغيير، ورفضت الحديث في البرنامج..

الشرق كله مستهدف.. والجزيرة تعرف ذلك.. ولكنها تريد أن تزرع الفتنة.. مثلهم..

فقراء الشرق كلهم مستهدفون.. حتى المُلحدون منهم.. ما عدا اليهود..

المكان الوحيد الذي من الممكن أن قول إن المسيحيين مستهدفون فيه.. هو القدس.. البلدة القديمة.. القدس فقط وليس فلسطين.. والسبب ليس الاقتصاد ونهب الموارد واستعباد الشركات الأمريكية.. إنما السبب هو مخطط يهودي لترك اليهود في مواجهة المسلمين فيها، مما يعطيهم حججا للحديث عن الإرهاب المسلم لكسب الشارع الغربي.. تمهيدا للسيطرة على المسجد الأقصى وبناء الهيكل بدعم وتأييد غربي..

أيها البسطاء كفاكم.. لا تكونوا جزءا من برنامجهم.. نحن جميعا هدف للشركات الأمريكية والغربية بشكل عام.. للبنك الدولي.. لليهود.. للحكومات العربية الرجعية.. لرأس المال في كل مكان..

ادرسوا التاريخ.. واستوعبوا الحاضر الذي تعيشون.. وحللوا المستقبل الذي سيعيش فيه أبناءكم.. ثم قرروا..

 

 

 

*

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 11-09-2013آخر تحديث