عميل تابع لـ (FBI) كان على اتصال ببن لادن قبل أعوام من 11 سبتمبر

ذكرت صحيفة أمس الأربعاء أن مخبرا يعمل لدى مكتب التحقيقات الاتحادي (FBI) كان على اتصال بزعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن قبل 8 أعوام من هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة.

وأفادت شبكة “إن.بي.سي نيوز” وصحيفة “واشنطن تايمز” بأن مخبر الـ “إف.بي.آي” داخل شبكة تنظيم القاعدة التقى بن لادن وعلم أنه يرغب في تمويل الهجمات. وعمل المخبر سائقا وأحد المقربين للداعية المصري الراديكالي عمر عبد الرحمن،وهو شيخ كفيف يقضي حكما بالسجن على خلفية هجوم عام 1993 على مركز التجارة العالمي في نيويورك.

وتردد أن عبد الرحمن قال للمخبر “إذا كنت ترغب في مال اذهب مباشرة إلى أسامة وأخبره أنني قد أرسلتك”.

وبحسب التقارير لم يكن الكونجرس أو لجنة 11/9 على دراية بالمخبر رغم تحقيقات مكثفة في الهجمات التي أودت بنحو 3 آلاف شخص. كانت لجنة 11/9 قد وجهت اتهامات خطيرة ضد مكتب التحقيقات الاتحادي ووكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA).

وقالت إنه خلال إدارة الرئيس جورج دبليو بوش وسلفه بل كلينتون كانت هناك 10 فرص ضائعة للكشف عن خطط الهجمات. وقتل بن لادن في عملية للقوات الخاصة الأمريكية في 2011.

 

* موقع بانوراما الشرق الاوسط

 

 

أرشيف سنة 2013 وما قبلها

-

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 27-02-2014آخر تحديث