* أديبة وروائية من سورية - كلاديس مطر
 

انا لست شاعرة ولا أدعي هذا الشرف و لكني احببت أن اكتب

 كلمة على لسان الطفل السوري الذي قال

 لذابحيه قبل موته :  سأخبر الله عن كل شيء


سأخبر الله عن كل شيىء


سأخبره عن ضلال الأمة الحمقى


عن جنوح البشر


الذين أكلوا القلوب


وذوبوا الحجر


عن الموت الذي رعى


في حقول حنطتنا


ونام في أسرتنا


قرير العين ثم انتحر


****

سأخبره عن الآيات التي حُرفت


عن النكاح المقدس


و عن حوريات توهمكم


عن صديقي الذي تدلى مشنوقا


فوق جدار عقيدتكم


متحشرجا بين صحيات الغجر


****

سأخبره – ياويلي- ماذا فعلتم بأمي


و أبي قبلها واختي التي بالت دمها


وبالجيران الذين قضوا


فوق السيوف وتحتها


وأشلائهم التي علقت فوق الشجر ..


***

سأخبر الانبياء عنكم


أيا قتلة الحسين وصالبي المسيح


وناكري محمد


ووائدي الرضيع …يا قلوب الحجر !


أنتم ..!


اي كلام يُقال بعد …!


فسكينكم التي تقطر دمي


ستذبحكم الف مرة


ولو بقي يوم


في عمر هذا القدر .

===========



* أديبة وروائية من سورية - كلاديس مطر
gladyola_66@hotmail.com

 

 

 

 

 

 

*

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 01-01-2014آخر تحديث