الكيان الصهيوني ينفي تصريحات سفيره الأسبق في الأرجنتين حول التصفيات

تداولت وسائل إعلام يهودية في الأرجنتين تصريحات للسفير الإسرائيلي السابق في الأرجنتين مفادها أن إسرائيل قامت بتصفية غالبية المسؤولين عن الهجمات التي استهدفت التعاونية اليهودية والسفارة الإسرائيلية في بوينوس ايرس في التسعينيات.

ما دفع اسرائيل الى نفي تلك التصريحات، وفي المقابل نقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية "ايغال بالمور" وصفه ما أدلى به السفير الإسرائيلي السابق في بوينوس إيرس بأنه "كلام فارغ".

ونقلت الإذاعة العامة الإسرائيلية عن مصدر دبلوماسي طلب منها عدم ذكر اسمه أن السفير السابق "منقطع تماما عن الواقع وليس هناك أي صحة في كلامه".

وكان قد قال أفيران في مقابلة مع الوكالة اليهودية للأنباء، التي تتخذ من بوينوس ايرس مقرا لها، إن دولة إسرائيل قامت بتصفية غالبية المسؤولين عن الهجمات التي استهدفت التعاونية اليهودية والسفارة الإسرائيلية في العاصمة الارجنتينية بوينوس ايرس في التسعينيات.

وأضاف السفير الإسرائيلي أن "الغالبية الساحقة من المذنبين رحلوا عن هذه الدنيا، وقد حصل ذلك بسببنا"، في تصريح غير مسبوق جاء ردا على اسئلة بشأن عدم محاكمة المسؤولين عن هذه الهجمات بعد 20 عاما على حصولها.

وتعليقا على كلام السفير السابق قال وزير الخارجية الأرجنتيني "هيكتور تيمرمان" في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر أمس إن ما أدلى به السفير الإسرائيلي السابق "بالغ الخطورة" لأنه يظهر أن "هناك معلومات تم اخفاؤها عن القضاء الأرجنتيني ما حال دون ظهور أدلة جديدة تكشف ملابسات الفضية..........

المصدر :
http://mulhak.com/m/show.php?id=116765

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أرشيف سنة 2013 وما قبلها

-

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 04-01-2014آخر تحديث