رأي الصفصاف: 50 ألف فلسطيني يطلبون ضم غزة إلى روسيا!

بصراحة لم أجد في هذا الخبر سوى اعتباره نكتة ..
 

كيف نطالب بضم جزء من فلسطين الى روسيا او غيرها ونحن ناضلنا طويلا ولازلنا لأجل الاستقلال والتحرير والعودة. وهل الحل يكون بانضمامنا الى روسيا؟.

ففي بيان يقال انه وقع عليه 50 الف فلسطيني يحملون الجنسية الروسية في القطاع وهذا رقم كبير جدا لم اسمع به من قبل. يطالبون فيه بالحماية الروسية لغزة عبر ضم القطاع لروسيا. وارتكز الموقعون على البيان على خبر نقلا عن موقع «إسلام نيوز» الروسي عن إحدى المبادرات: «موسكو أعلنت عزمها الدفاع عن مواطنيها في كل مكان، ونحن هنا نتعرض لأسوأ أشكال التنكيل والقتل من جانب إسرائيل». وقال أصحاب المبادرة: «انضمام قطاع غزة إلى روسيا سيوفر لنا الحماية ويردع الإسرائيليين»! بحسب ما نشرته صحيفة الحياة.

قطاع غزة الذي حررته تضحيات ومقاومة شعبنا الفلسطيني لا يمكن ان يكون جزءا من اي دولة لا عربية ولا أجنبية، لأنه جزء لا يتجزأ من ارض فلسطين العربية، بالرغم من الانقسام الحاصل منذ سنوات في فلسطين المحتلة بين سلطتي غزة ورام الله.

انقاذ غزة من الحصارين الصهيوني والعربي والصمت العالمي يكون بالعمل على استعادة وحدة الشعب الفلسطيني وقواه العاملة على الأرض. و ببرنامج وطني فلسطيني وحدوي مقاوم يجمع كافة الفلسطينيين على المقاومة والكفاح بكل اشكاله المسلحة والشعبية والسياسية والاعلامية. برنامج التحرير والكفاح والعودة ورفض التنازلات ووقف المفاوضات وتصعيد المقاومة وتحويلها الى واقع ونهج ممارسة يومية لا مناسباتية.

سواء كان طرح أصحاب المبادرة انطلق من اعتقاد وانحياز للمصلحة الوطنية او نتيجة العجز وواقع الحال فهي مبادرة غير مقبولة ومرفوضة.
اعتقد انه يجب على القائمين على المبادرة وهم خمسون ألف فلسطيني غالبيتهم الساحقة بالتأكيد من خريجي الجامعات والمعاهد والكليات الروسية. ان يبادروا الى تقديم مشروع للوحدة الوطنية من أجل حماية غزة وفلسطين ووحدة الشعب الفلسطيني.
 

  نضال حمد - الصفصاف* 

 

 

أرشيف سنة 2013 وما قبلها

-

العودة الى الصفحة الرئيسية

safsaf.org - 26-03-2014آخر تحديث